Mots clé à la une

Organismes liés

Actualités

وزير الصناعة والمناجم يتحادث مع وفد من الغرفة الموريتانية للتجارة والصناعة والزراعة

استقبل وزير الصناعة والمناجم، السيد يوسف يوسفي، اليوم الأربعاء بمقر الوزارة، وفدا من الغرفة الموريتانية للتجارة والصناعة والزراعة بقيادة رئيس الغرفة، السيد أحمد باب ولد أعلي، وبحضور سفير موريتانيا بالجزائر، السيد بلاه ولد مكية.

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية

وزارة الصناعة والمناجم

 

بيان صحفي


وزير الصناعة والمناجم يتحادث مع وفد من الغرفة الموريتانية للتجارة والصناعة والزراعة

 

 


الجزائر، 27 فيفري 2019 – استقبل وزير الصناعة والمناجم، السيد يوسف يوسفي، اليوم الأربعاء بمقر الوزارة، وفدا من الغرفة الموريتانية للتجارة والصناعة والزراعة بقيادة رئيس الغرفة، السيد أحمد باب ولد أعلي، وبحضور سفير موريتانيا بالجزائر، السيد بلاه ولد مكية. 
وخلال هذا اللقاء، الذي حضرته المديرة العامة للغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة، السيدة وهيبة بهلول، واطارات من الوزارة، تباحث الجا
نبان سبل تعزيز وتنويع التعاون الاقتصادي بين الجزائر وموريتانيا.
وأكد السيد الوزير، بهذه المناسبة، رغبة الجزائر في تكثيف التعاون والتبادل الاقتصادي مع موريتانيا مشيدا بالتطور الذي عرفته العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين خلال الفترة الأخيرة.
وفي هذا السياق، استعرض السيد يوسفي الفروع الصناعية التي تعرف تطورا في الإنتاج على غرار مواد البناء، الحديد والصلب، الإلكترونيك والنسيج، مشيرا الى جهود الحكومة وتشجيعها لترقية الصادرات في هذه الفروع وذلك ضمن أولويات تنويع الاقتصاد الوطني. 
كما أبرز سعي الوزارة في مرافقة المتعاملين الاقتصاديين لتوفير منتجات صناعية بنوعية وأسعار تنافسية مع احترام الالتزامات المقدمة.
ومن جانبه، ثمن رئيس الغرفة الموريتانية للتجارة والصناعة والزراعة مستوى التعاون الاقتصادي والتجاري بين الجزائر وبلاده متطرقا الى محاور أساسية اعتبرها ضرورية لتسهيل التبادل التجاري بين البلدين وهي المجال الإداري، ومجال المنشآت إضافة الى المجال المالي والمصرفي.
كما أعرب الوفد الموريتاني عن رغبته في تأسيس شراكة اقتصادية مستمرة وثابتة مع الجزائر تسمح بالانتقال تدريجيا الى شراكات صناعية منتجة لاسيما في مجالات الإلكترونيك والخزف. 
وللإشارة يأتي هذا اللقاء، على هامش انعقاد المنتدى الاقتصادي الجزائري-الموريتاني المنظم يوم الأحد الفارط بالتعاون بين الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة وغرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية.
وشارك في أشغال المنتدى وفدا يضم عددا كبيرا من رجال الأعمال الموريتانيين والفاعلين الاقتصاديين في القطاعين العام والخاص.